هل يمكن الفوز بنوبل مرتين؟.. 3 فائزين كرروا الإنجاز ومرة واحدة تكفى بفرع الآداب – شعاع نيوز

فاز باري شاربلس بجائزة نوبل في الكيمياء لعامي 2001 و2022. وفاز اثنان آخران بجائزة نوبل مرتين، مرة في الكيمياء ومرة ​​في فرع آخر: ماري كوري (الفيزياء عام 1903 والكيمياء عام 1911) ولينوس بولينج (الكيمياء عام 1954). ) والسلام في… عام 1962″، ولكن هذا لم يحدث مع جائزة نوبل للآداب مثلا، فمن الصعب جدا أن يفوز كاتب بجائزة نوبل مرتين، على الرغم من أن القواعد المعمول بها لا يشترط عدم الفوز أكثر من مرة.

آلية الترشيح

ترسل الأكاديمية السويدية آلاف الترشيحات كل عام، واعتبارًا من عام 2011، تلقت الأكاديمية 220 مرشحًا. يجب تقديم الترشيحات إلى الأكاديمية قبل الأول من فبراير، وبعد ذلك يجب أن تخضع الترشيحات للتدقيق من قبل لجنة التحكيم.

وبحلول إبريل/نيسان، تخفض اللجنة عدد المرشحين إلى 20، وبحلول نهاية مايو/أيار، تتفق لجنة التحكيم على قائمة صغيرة من خمسة مرشحين فقط. ثم تقضي اللجنة الأشهر الأربعة التالية في قراءة أعمال المرشحين الخمسة وفحصها بعناية.

ويدلي أعضاء اللجنة بأصواتهم في شهر أكتوبر، والشخص الذي يفوز بجائزة نوبل هو الذي يحصل على أكثر من نصف عدد الأصوات. ولا يمكن لأحد أن يفوز بالجائزة إذا لم يظهر اسمه في قائمة الترشيح مرتين على الأقل. ولذلك تظهر أسماء الكتاب أكثر من مرة في قوائم الترشيح قبل الترشيح. أي واحد منهم يفوز بالجائزة.

طريقة اختيار الفائز تشبه جوائز نوبل الأخرى في بعض الجوانب. تتكون هيئة المحلفين من 18 عضوًا يتم انتخابهم مدى الحياة، ولم يُسمح لأي منهم بالتخلي عن منصبه حتى عام 2018. في 2 مايو 2018، قام الملك كارل السادس عشر غوستاف بتعديل قواعد الأكاديمية للسماح لأعضاء اللجنة بتقديم استقالتهم. كما تنص القواعد الجديدة على أنه يمكن للجنة أن تطلب من الأعضاء الذين لم يشاركوا في اختيار الفائز لأكثر من عامين تقديم استقالتهم..

عادة ما يتم الإعلان عن الفائز بالجائزة في شهر أكتوبر، لكن في بعض الأحيان قد تعلن اللجنة عن الفائز بعد عام من سنة الترشيح، كما حدث في عام 2018. وفي 4 مايو 2018، أعلنت الأكاديمية السويدية أن الفائز بجائزة نوبل في سيتم الإعلان عن أدبيات عام 2018 في عام 2019. وسط اتهامات بالاعتداء الجنسي من قبل أحد أعضاء اللجنة، ومزاعم عن تداخل المصالح، واستقالة العديد من المسؤولين

وتنص القواعد المعمول بها في مؤسسة نوبل على عدم نشر القوائم المختصرة للمرشحين قبل مرور 50 عاما على اختيارهم. ويتوج الفائز بجائزة نوبل بإكليل الغار، كما كان شائعا في المسابقات اليونانية القديمة. يمكن لشخص واحد أن يفوز بنفس الجائزة أكثر من مرة، بشرط ألا يفوز أكثر من شخص بنفس الجائزة أكثر من مرة. عدد الانتصارات ثلاث مرات.


المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى