نوبل تتذكر سوبرامانيان شاندراسيخار.. سمى مرصد نجوم ناسا باسمه – شعاع نيوز

تخليد جائزة نوبل الدولية ذكرى عالم الفيزياء الأمريكي من أصل هندي سوبرامانيان شاندراسيخار، والذي سمي مرصد النجوم التابع لوكالة ناسا باسمه، والذي ولد في مثل هذا اليوم 19 أكتوبر 1910.

ونشرت جائزة نوبل العالمية عبر حساباتها على منصة “X” صورة أوضحت فيها أنها تضم ​​العنقود النجمي الذي يحتوي على بيانات مأخوذة من مرصد شاندرا التابع لناسا والذي سمي على اسم العالم الحائز على جائزة الفيزياء في عام 2018. 1983، سوبرامانيان شاندراسيخار.

تم أخذ المجموعة النجمية من مرصد شاندرا التابع لناسا
تم أخذ المجموعة النجمية من مرصد شاندرا التابع لناسا

وأضافت جائزة نوبل العالمية: ابتداءً من الثلاثينيات، صاغ شاندراسيخار نظريات حول تطور النجوم، بما في ذلك كيفية تشكل الأقزام البيضاء.

في مثل هذا اليوم من عام 2017، احتفل محرك البحث الأشهر في العالم “جوجل” بعالم الفيزياء الفلكية الشهير سوبرامانين شاندراسيخار، الذي خلص إلى أن النجوم، مثل الكائنات الحية، لها دورة حياتها الخاصة، فهي تخرج من كتل الغاز والغبار، وتتطور. وتتغير على مدى ملايين السنين. أو مليارات السنين، ثم تموت، تاركة وراءها بقايا نجمية، ومعظم ما عرفه العالم عن هذه الدورة كان بفضل سوبرامانيان شاندراسيخار الذي ولد في الهند، والذي قام باكتشافه، وهو أهم سبب في اكتشافه. الشهرة قبل أن يبلغ العشرين من عمره.

سوبرامانين شاندراسيخار

الموقع المذكور الحافة ويذكر الأمريكي أنه بينما كان سوبرامانين شاندراسيخار مسافرًا إلى إنجلترا للدراسة في كامبريدج، توصل إلى ما يعرف الآن باسم حد شاندراسيخاروهو مفهوم يشرح ما يحدث للنجوم عندما تستهلك كل وقودها وتموت. إذا كانت كتلة النجم أقل من 1.4 مرة كتلة الشمس، فإنه سيتحول إلى ما يسمى “القزم الأبيض”، أما إذا كانت كتلة النجم أكثر من 1.4 مرة كتلة الشمس، فلن يشكل قزمًا أبيض. بدلا من ذلك سوف تنفجر.

وتعرضت نظريات شاندرا للسخرية من قبل آرثر إدينغتون، أحد أبرز علماء الفيزياء الفلكية في ذلك الوقت، خلال اجتماع للجمعية الفلكية الملكية عام 1935، لكن في النهاية جهود العالم الهندي أكسبته جائزة نوبل في الفيزياء عام 1983. كما سمي باسمه أحد التلسكوبات الفضائية التابعة لوكالة ناسا، وتوفي شاندرا عام 1995، أي قبل أربع سنوات من إطلاق هذا القمر الصناعي الذي يحمل اسمه.


المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى