“منصف” جزائرى تضامن مع فلسطين بلوحاته الفنية: سأرسم لوحة النصر قريبًا – شعاع نيوز

وتزايدت وتيرة قصف الاحتلال الإسرائيلي لغزة، مما أدى إلى سقوط آلاف الضحايا والشهداء من الأطفال ومن كافة الأعمار. أعربت الشعوب شعاع نيوز عن تضامنها مع حق الشعب الفلسطيني في أرضه، وبدأ كل عربي يعلن تضامنه مع القضية على طريقته، ومن بينهم هذا الفنان التشكيلي الجزائري واسمه منصف جنينة صاحب. وساند الشاب البالغ من العمر 32 عاما القضية الفلسطينية بالقلم والورقة، حيث رسم أجمل اللوحات الفنية المعبرة عن الأحداث داخل غزة.

عادل مع رسمه
عادل مع رسمه

وقال منصف لـ”شعاع نيوز”: ما يحدث في فلسطين هو ظلم للجميع، ليس للفلسطينيين فقط بل للعرب كافة. فلسطين دولة لها حقوق ودعمها يأتي من قلوبنا. شعرنا جميعاً بحزن شديد إزاء الأحداث الجارية من دمار وموت أبرياء وضعفاء لم يرتكبوا أي ذنب، وكانت لوحاتي تعبر عن شيء بسيط. كما استخدمت صفحتي الشخصية على الفيسبوك للتضامن مع القضية الفلسطينية فقط”.

العلم الفلسطيني يقصف العلم الإسرائيلي
العلم الفلسطيني يقصف العلم الإسرائيلي

يروي منصف قصة اللوحة الأولى التي رسمها ونشرها، والتي لاقت استحسان الكثيرين. وقال: “لقد صورت خريطة فلسطين بألوان العلم الفلسطيني ورسمت خنجرًا أو سيفًا يضرب العلم الإسرائيلي، ولأن ما داخل إسرائيل كله أسود كتبت علمهم باللون الأسود، وكانت هذه أول مرة اللوحة التي نشرتها على مواقع التواصل الاجتماعي”. “.

يوسف
يوسف

وتابع: “هناك فيديو أثار مشاعري واستفز قلمي للرسم. وهو فيديو الطفل يوسف أبو، ذو الشعر المجعد والأبيض والحلو، كما وصفته والدته أثناء بحثها عنه. فرسمت يوسف وكتبت وصف والدته له، والذي انتشر على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة. الطفل يوسف أثر في قلوبنا جميعا، وصراخ أمه وأخيه. صمود والده لا يمكن أن يصف حجم الحزن الذي شعرنا به جميعاً”.

وعن مقطع الفيديو الذي شاهده منصف والذي أثر فيه أكثر من غيره لكنه لم يتمكن من رسمه، فهو المقطع المعروف بـ”الطفل المرتعش”، حيث قال: “صورة الطفل دمرتني نفسيا ومنعتني من ذلك”. النوم ليالي طويلة، رغم أن الفيديو لم يكن به دماء، لكني بكيت على الطفل ولم أتمكن من رسمه”. “.

صحافي فلسطيني
صحافي فلسطيني

وتابع منصف الحوار قائلا: “أتمنى أن تتوقف الحرب فورا، وأن ينتصر أهلنا في غزة وفلسطين ويشعروا بالراحة والأمان. كفى من الحروب والدمار. وحينها سأرسم صورة النصر، وهذا سيحدث قريبًا”.

طفل فلسطيني يرفع العلم
طفل فلسطيني يرفع العلم


المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى