مصر جميلة.. غروب الشمس فى مدينة القصير المشتى الأشهر فى أم الدنيا – شعاع نيوز

وتتميز مصر بالعديد من الوجهات الشتوية التي تجذب الزوار من جميع أنحاء العالم. وتتمتع بطقس معتدل في فصل الشتاء، مما يجعلها وجهة مثالية للاستمتاع بالأنشطة الشتوية. يمكن للزوار الاستمتاع بالأجواء الرومانسية والمناظر الخلابة حيث يمكنهم الاسترخاء على شواطئ البحر الأحمر وممارسة رياضة الغوص والسباحة.

ومن الوجهات المميزة في الشتاء مدينة القصير التي يزينها البحر الأحمر، وتتميز بمناخها الدافئ شتاءً، إذ في الأوقات الباردة تجد الشمس مشرقة في سماءها.

البحر الأحمر
البحر الأحمر

غروب الشمس في مدينة القصير المشتى أشهر مدن أم الدنيا

أم الدنيا كلمة لم تأتي من العدم. على مدار العام ومع اختلاف فصول السنة تجد فيه الأمان والملجأ لما تحب، في الصيف والشتاء، فهذا الفصل الذي يبحث فيه الكثيرون عن الدفء والراحة والمتعة، ولا يجدون ذلك إلا على أرضها.

لكن آخرين يحبون الاستمتاع بالغوص أو السباحة أو حتى الجلوس على شاطئ البحر، ومشاهدة الشمس الدافئة، وكأن نورها خيوط تغزل الدفء في كل مكان، وهو مشهد لن يجده أحد إلا في مدينة القصير.

القصير
القصير

وخاصة عند غروب الشمس، تتمتع مدينة القصير الساحلية بطبيعة مميزة، تجعلها تتمتع بكافة أشكال الترفيه التي يرغب بها كل عاشق للاختلاف أو لقضاء إجازة مميزة، حتى لو في فصل الشتاء، بدءاً بقضاء الصباح في حمام شمس نقي، و الاستمتاع برؤية الحياة البحرية، حتى تفاصيل غيابها… تشرق الشمس من البحر في حالة من الهدوء والسكينة تزداد مع ارتفاع صوت الأمواج.

شاطئ القصير
شاطئ القصير


المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى