كيف تبقى هادئاً عند التعرض للضغط والتوتر في العمل؟ – شعاع نيوز

يمكن أن يكون العمل مرهقًا في بعض الأحيان، مع وجود مواعيد نهائية للمهام التي يجب إكمالها. ومع ذلك، من المهم أن تظل هادئًا تحت الضغط من أجل الحفاظ على عقلك صافيًا واتخاذ قرارات فعالة. هناك العديد من التقنيات التي يمكنك استخدامها للمساعدة في إدارة التوتر في مكان العمل. تطوير القدرة على البقاء هادئًا تحت الضغط يمكن أن يساعدك على البقاء منتجًا حتى في أصعب المواقف، ولمعرفة كيف يمكن ذلك يمكنك متابعة التقرير التالي، بحسب موقع “الموقع”.لايف هاك“.

نصائح هامة لجعل عقل الإنسان هادئاً حتى تحت الضغط:

التعرف على الوقت الذي يشعر فيه الشخص بالتوتر:

من الطبيعي أن يشعر الإنسان بالتوتر خلال حياته، لكن قد يصبح الأمر مربكاً إذا شعر الإنسان بالتوتر طوال الوقت، فهو أمر مرهق حقاً، ويجب على الإنسان التعرف على الوقت الذي يشعر فيه بالتوتر، واتخاذ التدابير اللازمة. للتعامل مع الأمر بشكل جيد، إذ قد يرتفع معدل ضربات القلب. أو يشعر الشخص بالغضب عند الشعور بالتوتر، ولهذا يجب عليه التحدث عن مشاعر التوتر للحصول على الدعم من العائلة أو الأصدقاء.


ضغط العمل

ضغط العمل



التركيز على اللحظة الحالية:

يعتبر التنفس العميق من أبسط الأشياء التي تعمل على تهدئة الإنسان الذي يشعر بالتعب والإجهاد، لأنه يمكن أن يقلل من معدل ضربات القلب ويريح العضلات. يجب أن تعرف متى يتفاعل الجسم مع الخوف أو القلق، وعندما تتعرف على هذه المشاعر، يمكنك بعد ذلك البدء في التنفس العميق. الجلوس بوضعية مريحة وإخراج الهواء من الرئتين، للتخلص من الأفكار السيئة.



التمارين:

ومن المعروف أن النشاط البدني يفرز هرمون الإندورفين الذي يقلل من شعور الإنسان بالتوتر والقلق ويهدئ عقله وجسمه. يمكن للإنسان الخروج والجري لبعض الوقت وممارسة أحد أشكال الرياضات المختلفة، لتقليل التوتر والضغط والتنفيس.


ضغط

ضغط



خذ قسطا من النوم:

النوم مهم لمساعدة العقل على الهدوء والحصول على الراحة والاسترخاء. يجب أن تنام جيداً في المساء، في وقت محدد، حوالي 7 إلى 9 ساعات من النوم كل ليلة، لأن قلة النوم تزيد من مستوى التوتر والقلق لدى الإنسان، ولهذا يجب أن يحصل على المزيد. الراحة من خلال النوم العميق.

ضغط
ضغط


المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى