كيف تؤدى أمراض الصحة العقلية إلى الإصابة بأمراض القلب؟ – شعاع نيوز

الصحة العقلية لها تأثير عميق على الصحة العامة، بما في ذلك صحة القلب. عندما تشعر بالتوتر أو القلق أو الاكتئاب، قد تشعر بالتعب، وسيرتفع معدل ضربات القلب وضغط الدم. يمكن أن يكون لمشاكل الصحة العقلية مثل الاكتئاب والقلق والتوتر المزمن تأثير دائم على نظام قلبك. وأوعيتك الدموية بحسب ما نشر في الموقع com.onlymyhealth

التوتر: الارتباط يكمن في استجابة الجسم للتوتر، مما يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم، وزيادة معدل ضربات القلب، ويؤدي إلى التهاب الشرايين، ويشكل ضغطاً على القلب..

الاكتئاب: الاكتئاب عامل خطر كبير للإصابة بأمراض القلب. يعاني الأشخاص المصابون بالاكتئاب أيضًا من عادات غير صحية، مثل سوء التغذية وعدم ممارسة الرياضة، مما يساهم في حدوث مشاكل في القلب..

القلق: القلق المستمر يمكن أن يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم، وهو أحد عوامل الخطر المعروفة لأمراض القلب. حالة اليقظة المستمرة، حيث تشعر بنبض قلبك في صدرك، يمكن أن تضغط على القلب والأوعية الدموية.

العزلة: ترتبط الوحدة والعزلة الاجتماعية بزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب، لأنها يمكن أن تدفع الإنسان إلى الاكتئاب، مما له تأثير كبير على صحة القلب.

بعض الطرق التي يمكنك من خلالها علاج اضطراب القلب الناجم عن سوء الصحة العقلية هي:

يمكن أن يساعد البحث عن العلاج والاستشارة واليقظة في إدارة التوتر والقلق والاكتئاب.

حافظ على نشاطك ومارس الرياضة يوميًا لتحسين حالتك المزاجية والحفاظ على صحة قلبك. اهدف إلى ممارسة 150 دقيقة على الأقل من التمارين متوسطة الشدة أسبوعيًا.

تناول الأطعمة الصحية للقلب مثل الفواكه والخضروات والحبوب الكاملة والبروتينات الخالية من الدهون وأحماض أوميجا 3 الدهنية.

قلل من تناول الأطعمة المصنعة والسكر والكحول والسجائر والدهون المشبعة.

ممارسة تقنيات تقليل التوتر مثل التأمل وتمارين التنفس العميق واليوجا.

قم ببناء روابط اجتماعية قوية يمكن أن توفر حاجزًا ضد التوتر والشعور بالوحدة.

حاول الحصول على سبع إلى تسع ساعات من النوم المريح كل ليلة. قلة النوم يمكن أن تؤدي إلى تفاقم مشاكل الصحة العقلية ومشاكل القلب.


المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى