قواعد إتيكيت تجربة الملابس فى “بروفة” المحلات.. خليك منظم – شعاع نيوز

يمكن أن تكون تجربة الملابس أحد أكثر جوانب التسوق إزعاجًا للمتسوقين، مع وجود طوابير طويلة وموظفي المتجر المندفعين. لكن من ناحية أخرى، فإن بعض السلوكيات التي نقوم بها كمتسوقين في غرفة “البروفة” قد تكون مزعجة للآخرين، مثل المتسوقين الآخرين أو موظفي المتجر، لذا من المهم معرفة بعض قواعد آداب التجربة الملابس، بحسب ما نقل موقع “البروفة”.في الاسلوب

آداب غرفة خلع الملابس

ويجب على الشخص الذي يدخل غرفة تبديل الملابس أن يتعامل معها وكأنها جزء من منزله. ويجب ألا يترك فيها أكواباً فارغة ملقاة على الأرض أو يضع الطعام على جنبها، فهي ليست سلة مهملات، ويجب على الإنسان أن يتركها نظيفة.


الملابس (2)

ملابس

– أما بالنسبة للملابس التي يتم قياسها فيجب العناية بها ويجب على الشخص أن يعتني بها كما لو كانت ملابسه الخاصة. ولا ينبغي إلقاؤها على الأرض أو تركها مقلوبة، وإعادتها بنفس الصورة التي التقطت بها. أما بالنسبة للنساء فيجب الحذر من تلطيخ الملابس بالمكياج.

عند قياس الملابس يجب على الشخص تعليق الملابس التي جربها بانتظام، وعدم تركها على الجانب على شكل كومة من الملابس حتى لا تعطل الغرفة للشخص التالي.

– عند دخول غرفة القياس يجب ألا يتلقى الشخص مكالمة، وإذا كان يتحدث في الهاتف فلا يجب أن يطيل الحديث أو يلتقط الصور حتى لا يقضي الشخص وقتا طويلا في الداخل، مما يضيع وقت الجميع، وال يجب على الشخص تخصيص وقت لتغيير ملابسه وعدم التأخر.

النظافة الشخصية من الأمور المهمة التي يجب على الإنسان الاهتمام بها. لا ينبغي أن يكون الشخص قد عاد للتو من صالة الألعاب الرياضية ويتعرق ويريد تجربة بعض الملابس. يجب على الشخص أن يراعي الآخرين.


الملابس (3)

ملابس

– عند تغيير الملابس لا يجوز للمرأة أن تدخل أطفالها إلى الداخل، فالمساحة ضيقة ولا تتسع إلا لشخص واحد، ولا يجوز أن ينتظر الرجال في غرفة تبديل الملابس النسائية لأن الفتاة تفتح الباب للخروج إليها انظر ثوبها فلا ينبغي أن يكون الرجل في تلك المنطقة.

عند قياس الملابس يجب ترك الكثير من الوقت ويجب ألا يأتي الشخص في اللحظة الأخيرة بعد إغلاق المتجر، فهذا أمر غير مرغوب فيه ويسبب إزعاجًا لأصحاب المتجر.

غرفة ملائمة
غرفة ملائمة


المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى