قصور الثقافة تطلق الملتقى الـ13 لثقافة المرأة بالعريش ضمن مشروع “أهل مصر” – شعاع نيوز

تطلق الهيئة العامة لقصور الثقافة، غدًا الأربعاء، فعاليات الملتقى الثقافي الثالث عشر لثقافة وفنون الفتيات والمرأة، بالعريش وبئر العبد والشيخ زويد بمحافظة شمال سيناء، ضمن مشروع “الناس”. “مشروع مصر” المعني بأبناء المحافظات الحدودية. ويستمر المنتدى حتى 13 أكتوبر.

وقال عمرو البسيوني، رئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة، إن المنتدى يأتي استمرارًا للأنشطة التي يتم تنفيذها بشمال سيناء ضمن خطة التنمية الشاملة، تحت رعاية ودعم الدكتورة نيفين الكيلاني الوزيرة. الثقافة، وضمن برامج العدالة الثقافية المعنية بتنمية وتطوير مهارات الفتيات والنساء المصريات المقيمات بالمحافظات الحدودية، في إطار خطط الدولة ومشروعاتها التنموية، خاصة في سيناء.

وأضاف البسيوني أن الملتقى يقام بالتزامن مع الاحتفال باليوبيل الذهبي لنصر أكتوبر المجيد، خاصة بعد عودة الأمن إلى المحافظة، مؤكدا أنه بمثابة منصة حية لإتاحة فرصة التعلم والتعلم. المعرفة وتبادل الأفكار والخبرات والتفاعل من خلال ورش العمل والمناقشات المتعلقة بقضايا المرأة.

من جانبه، أشار المخرج أحمد السيد، عضو اللجنة العليا لمشروع شعب مصر، إلى أن الملتقى يستضيف 200 مشاركة من الفتيات والسيدات من محافظات شمال وجنوب سيناء، الوادي الجديد، البحر الأحمر، حلايب وشلاتين، وأبو رماد، ومرسى مطروح، وأسوان، بالإضافة إلى عدد من مناطق الإسكان الآمن بديلاً للأحياء العشوائية في القاهرة، منها “الأسمرات”، بمشاركة جمعية دور الأيتام ورعاية المكفوفين، و مؤسسة مصر الخير. ومن المخطط أن يتم تقسيم المشاركين خلال فترة تنفيذ المشروع حسب فئتهم العمرية ومواهبهم وميولهم لتحقيق المزيد من التفاعل والتواصل.

وأوضح د. وقالت دينا هويدي مدير عام ثقافة المرأة والمشرف التنفيذي على المنتدى، إن المنتدى يتضمن عدة أنشطة تتنوع ما بين محاضرات ولقاءات توعوية وأمسيات ثقافية، بالإضافة إلى 10 ورش إبداعية منها 7 ورش فنية للتدريب على الحرف اليدوية البيئية التقليدية ممثلة بالجلد الطبيعي والخيامية والتفصيل. التطريز السينائي، والمجوهرات والتحف التراثية السينائية، بالإضافة إلى الحرف المعاصرة مثل إعادة التدوير والمكرمية والإكسسوارات. وثلاث ورش للإبداع الفني في مجال كتابة القصة القصيرة وكتابة السيناريو والحوار والإخراج السينمائي. ويتضمن برنامجها زيارة عدد من المناطق الأثرية والتاريخية لتوثيق تراث المدينة، وزيارة ميناء العريش للتعريف بمشروعات الدولة وخططها لتنمية سيناء.

ويعد مشروع “أهل مصر” أحد أهم مشروعات وزارة الثقافة لأهالي المحافظات الحدودية. وتضم لجنتها العليا المخرج هشام عطوة مستشار وزارة الثقافة للأنشطة الثقافية والفنية. وتقام فعاليات الملتقى بمدينة العريش بالتنسيق بين الإدارة المركزية للدراسات والبحوث برئاسة د. حنان موسى، وإقليم القناة وسيناء الثقافي برئاسة أمل عبد الله، وفرع ثقافة شمال سيناء برئاسة أشرف المشهرهاني، و الهدف العام للمشروع هو تعزيز قيم الانتماء والولاء للوطن من خلال الوعي بتاريخه وتراثه وثقافاته وفنونه مما يساهم بشكل فعال في بناء الشخصية المصرية. كما يعمل المشروع على التعريف بالثقافة والتراث المحلي للمحافظات الحدودية بما يساهم في الحفاظ على الهوية الثقافية لهذه المحافظات والتأكيد عليها.


المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى