عشرات من الناشطين النيباليين يشاركون بمسيرة للإعراب عن تضامنهم مع فلسطين – شعاع نيوز

وشارك عشرات الناشطين النيباليين، الجمعة، في مسيرة باتجاه السفارة الإسرائيلية في العاصمة كاتماندو، للتعبير عن تضامنهم مع فلسطين والمطالبة بوقف إطلاق النار.

وردد المشاركون في المسيرة شعارات مناهضة للعملية العسكرية التي تشنها إسرائيل حاليا، ورددت أصوات هؤلاء الناشطين قائلين: “فلسطين ليست وحدها”، “نحن ندعم الحركة الفلسطينية”، “أوقفوا قصف فلسطين”، “أوقفوا قصف فلسطين”، “أوقفوا قصف فلسطين”، “أوقفوا قصف فلسطين”. و”أنقذوا غزة من الإبادة الجماعية”. و”يجب أن يكون هناك وقف لإطلاق النار الآن” و”فلسطين حرة”.

وكان من بين المشاركين في هذه المسيرة رئيس الوزراء النيبالي السابق بابورام بهاتاراي، الذي أدلى بتصريحات صحفية قال فيها: “لقد تم انتهاك المعايير الدولية التي يجب اتباعها خلال الصراع الدائر، حيث تتعرض المستشفيات للهجوم، ويستهدف الأطفال، ويتعرض الأطفال للقصف”. وتقصف المناطق السكنية للقضاء على سكانها. وكل هذه الممارسات تعتبر… “إنها جريمة حرب، وبالتالي يجب أن تنتهي هذه الممارسات فوراً ويجب أن يكون هناك وقف لإطلاق النار”.

تجدر الإشارة إلى أن الحكومة النيبالية أعربت أمس عن صدمتها العميقة إزاء مقتل مدنيين أبرياء في أحد مستشفيات غزة. وأدانت وزارة الخارجية النيبالية الهجوم على المستشفى والعاملين فيه والمرضى والمدنيين، وأعربت عن خالص تعازيها لأسر الضحايا، بالإضافة إلى تمنياتها بالشفاء العاجل للجرحى.


المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى