سفير باريس في الرباط: واهم من يعتقد بإمكانية بناء مستقبل مع المغرب دون توضيح الموقف من الصحراء

أكد السفير الفرنسي بالمغرب، كريستوف لوكوتييه، أمس الجمعة بالدار البيضاء، أنه سيكون من “الوهم وعدم الاحترام” الاعتقاد بإمكانية بناء مستقبل مشترك مع المغرب دون توضيح موقف فرنسا من قضية الصحراء المغربية.

وردا على سؤال حول موقف فرنسا من قضية الصحراء، أضاف لوكورتييه: “سيكون من الوهم التام وعدم الاحترام الاعتقاد بأننا سنبني ما آمل أن نتمكن من بنائه، لبنة لبنة، من أجل طمأنينة شعبينا”. الدول وبعض الدول المجاورة الأخرى، دون توضيح ذلك”. الموضوع، مع العلم أن الجميع في باريس يعرف ويفهم الطابع الأساسي للمملكة، أمس واليوم وغداً”.

وقال السفير أيضاً في إجابته: “كيف يمكن أن ندعي أن لدينا هذه الطموحات دون الأخذ بعين الاعتبار هموم المملكة الرئيسية فيما يتعلق بهذا الموضوع؟”.

وتابع أن فرنسا تدرك أهمية هذه القضية بالنسبة للمغرب، وتدرك أيضا التطور الذي يشهده العالم، مضيفا أنه في الحوار الذي نجريه مع المغرب، سيتم طرح هذه القضية، كما حدث في السابق. منذ عام 2007، ضمن منطق مواصلة الشراكة القائمة منذ سنوات وخلال العقود القادمة. “.

يشار إلى أن السفير الفرنسي استضاف لقاء حواريا حول العلاقات الفرنسية المغربية بكلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بعين الشق بالدار البيضاء.

ونظمت هذا اللقاء مؤسسة لينكس التي يرأسها الوزير السابق وسفير المغرب السابق بفرنسا محمد برادة.


المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى