رائدة فضاء واصفة كوكب الأرض من الخارج: شعرت بأن الله يرينى جمال خلقه وعظمته – شعاع نيوز

قالت رائدة الفضاء الأمريكية سونيتا ويليامز، إن رحلتها إلى الفضاء خلقت لديها اليقين بأن كوكب الأرض هو المركبة الفضائية الوحيدة التي يملكها البشر، وأن عليهم حمايتها من كل الأخطار.

وخاطبت رائدة الفضاء الأمريكية طلاب المدارس المجتمعين لسماع نصائحها وتجاربها في الفضاء قائلة: لكي تحقق ما تطمح إليه في حياتك، عليك أن تبدأ بالخطوة الأولى، وتذكر دائمًا الأسس التي بدأت التعلم فيها روضة أطفال. انظر إلى أوراق الشجرة كيف تنمو بهدوء، واستلهم منها. طريقك إلى النجاح.

جاء ذلك خلال لقاء طلابي جماهيري مع رائدة الفضاء الأميركية سونيتا ويليامز، خلال فعاليات الدورة 42 لمعرض الشارقة الدولي للكتاب، حيث أشادت بـ«برنامج الفضاء الإماراتي» الذي مكنها من العمل مع رائدي الفضاء الإماراتيين اللذين أكملا رحلتهما الفضائية. مهمة.

سونيتا ويليامز التي شاركت في بناء محطة الفضاء الدولية (محطة الفضاء الدوليةزارتها مرتين، في عامي 2006 و2012، حيث قدمت عرضاً مرئياً للطلاب الزائرين لمعرض الشارقة الدولي للكتاب، عن تجربتها في الفضاء والتدريب الذي خضعت له، وأخبرتهم عن الأنشطة التي تمارسها في الفضاء، مثل الجري، الطبخ، والتصوير الفوتوغرافي، مشيرةً إلى المشروع الذي تعمل عليه لإرسال مركبة فضائية. إلى القمر وإنشاء محطة فضائية هناك والتي ستبدأ العام المقبل.

وأشارت سونيتا ويليامز إلى بعض المواقف المخيفة التي مرت بها في الفضاء، وأنها شعرت بالخوف عندما انطلقت إلى الفضاء، وعندما شاهدت شروق الشمس المفاجئ في أول سير لها في الفضاء خارج المحطة، وأيضا عندما سمعت أصواتا غريبة من المضخة في محطة الفضاء الدولية أثناء الظلام، مؤكدة أنها تغلبت على خوفها من خلال فهم الأمور والتحكم في ردود أفعالها. وقالت: “الخوف شيء طبيعي، ولكن إذا عرفنا كيفية التعامل معه، يمكننا المضي قدمًا ونكون بخير”.

وشاركت ويليامز تجاربها العلمية والمهنية مع رائد الفضاء الإماراتي هزاع المنصوري، قائلة: عملنا معاً لإعداد دراسات تحضيرية حول كيفية نقل البضائع إلى القمر، واستكشفنا عوالم تحت الماء في كاليفورنيا لمحاكاة البيئة القمرية، وكانت لدي لحظات رائعة مع فريق رواد الفضاء الإماراتي، وأتطلع لمشاهدة… نورا المطروشي ومحمد الملا يحققان حلمهما في الفضاء.

وأوضحت رائدة الفضاء الأمريكية من أصل هندي، أنها تجمع بين العلم والإيمان في رؤيتها للحياة، وأنها عندما نظرت إلى كوكب الأرض من نافذة المركبة الفضائية، شعرت أن الله يظهر لها جمال خلقه وعظمة خلقه. قوته. ونصحت جمهور الطلاب قائلة: “الأرض هي سفينتنا الفضائية الوحيدة، وعلينا.. أن نحافظ عليها ونحترم بعضنا البعض من أجلها، فهي نعمة من الله علينا”.


المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى