دروس من صمود الأطفال الفلسطينيين يمكن تعليمها لأبنائنا – شعاع نيوز


ويشعر كل مراقب بإعجاب كبير بصمود وشجاعة أطفال فلسطين رغم الأهوال التي يواجهونها، وتمسكهم بأرضهم ووطنهم. وهذه دروس مهمة يمكن للأسرة الواعية أن تستغلها لتغرس في نفوس أبنائها حب الوطن والانتماء إليه منذ الصغر. تعلم طفلها العديد من القيم والمهارات الحياتية الضرورية له في جميع مراحل حياته.


لذلك، يستعرض “شعاع نيوز” في السطور التالية بعض النصائح التي ستساعدك على تدريب أطفالك منذ الصغر على القوة والشجاعة وحب الوطن، ومواجهة كل عدو بشجاعة وقوة، بحسب ما أشار. بقلم ريهام عبد الرحمن، باحثة في الإرشاد النفسي والتربوي بجامعة القاهرة واستشارية أسرية..

القدوة وغرس الانتماء:


تعتبر الأسرة قدوة تساعد أبنائها على التغلب على الصعوبات وتدربهم على ممارسة التفكير الإيجابي مهما كانت التحديات المحيطة بهم. وهذا يتطلب بالطبع إعطاء الأطفال انطباعات إيجابية عن وطنهم. ومن غير المعقول التحدث بطريقة سلبية عن الوطن، فهذا يشعر الأطفال بعدم الانتماء والتقدير، ويصبح من السهل عليهم الانجذاب إلى المتطرفين وأصدقاء السوء..

تحمل المسؤولية:


أكثر ما يزيد من قوة شخصية الطفل هو تعويده على المشاركة داخل الأسرة وتحمل مسؤولية قراراته، وبالتالي لا يعيش دور الضحية عندما يتعرض لمشكلة في حياته، بل تسعى جاهدة إلى إدراك الخطأ وحل المشكلة، ومن خلال المشاهد التي تظهر حجم الدمار الذي حل بغزة على وسائل التواصل الاجتماعي: من الممكن تعليم الطفل قيمة تحمل مسؤولية حب الوطن وكيف كان هؤلاء الأبطال مواجهة العدو الصهيوني بكل قوة وشجاعة لأنهم حملوا مسؤولية حب الوطن..

سرد قصصي:


رواية القصة هي أحد الأساليب التربوية التي تغرس القيم والأخلاق في الطفل بشكل غير مباشر. لذلك من خلال القصة يمكننا تعريف الطفل بأهمية القضية الفلسطينية والمسجد الأقصى، وأن له دور مهم في هذه القضية، سواء من خلال رسم رسومات منددة بما يحدث في غزة أو تسجيل فيديو يفيد ذلك. زملائه في المدرسة لطبيعة القضية. فلسطيني.

القوة والمرونة:


القوة والصمود ليس بالقول، بل بالأفعال والمواقف الإيجابية، التي يجب على الأسرة تدريب أطفالها عليها، مثل الدعاء لأهل فلسطين ومشاركتهم مشاعر الحزن، وكذلك من خلال تدريب الطفل على خصم جزء من نفقاته. والتبرع به لصالح جرحى غزة أو المستشفيات المصرية أو دار رعاية المسنين لتعويد الأطفال. عن قيمة الشعور بالآخرين والعطاء دون توقع أي شيء في المقابل.

الدفاع عن الوطن:


إن الدفاع عن الشرف والوطن إيمان راسخ يتعلمه الطفل منذ الصغر، من خلال أمثلة ملهمة للمحاربين والشهداء الذين ضحوا بحياتهم في سبيل الوطن، ويجب أن يتعرف عليهم كل طفل مصري..

أطفال فلسطين
أطفال فلسطين

طفل فلسطيني شجاع
طفل فلسطيني شجاع

طفل فلسطيني قوي
طفل فلسطيني قوي


المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى