حاكم الشارقة يخصص 4.5 مليون درهم لتزويد المكتبات بإصدارات معرض الشارقة للكتاب – شعاع نيوز

وجه صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، بتخصيص مبلغ 4.5 مليون درهم لتزويد مكتبات الشارقة العامة والحكومية بأحدث إصدارات الدورة الثانية والأربعين لمعرض الشارقة الدولي للكتاب، والذي يشارك فيه بمشاركة 2033 دار نشر عربية وأجنبية.

وتأتي المنحة في إطار رؤية حاكم الشارقة لدعم صناعة الكتاب في المنطقة والعالم، وتعزيز تقدم أعمال الناشرين وفرص نجاحهم، وفي الوقت نفسه توسيع الخيارات المعرفية أمام الجمهور. مجتمع إمارة الشارقة ودولة الإمارات شعاع نيوز المتحدة من القراء والباحثين والطلبة، بالإضافة إلى التأكيد على مركزية المكتبات في بناء مجتمع المعرفة ورفع مساهمته. في تحقيق نهضة ثقافية شاملة ومستدامة.

وقالت الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي، رئيسة مجلس إدارة هيئة الشارقة للكتاب، إن منحة حاكم الشارقة تأتي استمراراً للجهود التي تبذلها الإمارة لتعزيز قوة صناعة النشر وإثراء المكتبات العامة والحكومية. على حد سواء، حيث يساهم هذا الدعم السنوي في إتاحة الفرصة للناشرين لمواصلة أعمالهم وتوسيعها وتطويرها. وتحافظ على تجديد محتويات المكتبة ومقتنياتها، بما يتناسب مع احتياجات مستخدميها ويواكب التطورات في مختلف العلوم والمعارف لبناء مجتمع قارئ ومثقف.

وأضافت أن معرض الشارقة الدولي للكتاب أصبح حدثاً متكاملاً لا تقتصر أهميته على ترويج الكتب وتسويقها وتعزيز النشاط الثقافي والمعرفي، بل أصبح أيضاً منصة لتمكين الناشرين من التغلب على التحديات، من خلال الدعم والتدريب والجوائز. وغيرها الكثير من المرافق التي جعلت من الشارقة الوجهة المفضلة للعاملين في هذه الصناعة. الكتاب على المستوى الإقليمي والعالمي، وأصبحت مكتباتها مقصداً للطلاب والباحثين بفضل كنوزها المعرفية وما توفره من كتب وإصدارات متنوعة.

وتشكل المنحة خطوة متجددة لدعم محتوى مكتبات الإمارة الحكومية والخاصة، في مختلف المجالات العلمية والأدبية، وبمختلف اللغات العالمية، حيث تضيف آلاف العناوين الجديدة إلى قاعدة بيانات المكتبات كل عام، وترفع مكانة الشارقة على خريطة المدن الداعمة لتوجهات مجتمع المعرفة والفعالة في تعزيز منظومة البحث. الحركة العلمية والتأليفية.


المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى