جماعة مسلحة يونانية تعلن مسئوليتها عن إرسال طرد مفخخ لقاضية – دنيا الأسرة

أعلنت جماعة مسلحة يونانية لم تكن معروفة من قبل تطلق على نفسها اسم “الرد المسلح” مسؤوليتها عن محاولة هجوم بالقنابل الأسبوع الماضي استهدفت قاضيًا بارزًا في شمال البلاد عن طريق إرسال طرد ملغوم.



وذكرت الجماعة في بيان نقلته صحيفة “كاثريني” اليونانية أنها تقف وراء الهجوم واتهمت القضاة بإصدار أحكام “غير إنسانية”. ورغم المحاولة الفاشلة، حذرت الجماعة من أن “رصاصتنا ستصيب الهدف، ولن تستهدف المسؤولين القضائيين فقط”.



وفي الأسبوع الماضي، تمكن خبراء المتفجرات من إبطال مفعول طرد ملغوم كان مرسلا إلى محكمة في مدينة سالونيك شمالي البلاد وكان موجها إلى قاضية بارزة.


المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى