انسحاب “الناشرين الإندونيسيين” من معرض فرانكفورت الدولى للكتاب 2023 – شعاع نيوز

أصدر اتحاد الناشرين الإندونيسيين (ICAPI) بيانا أعلن فيه انسحابه من معرض فرانكفورت الدولي للكتاب 2023، في دورته الـ75، بسبب موقفه الداعم للكيان الإسرائيلي.

وقال أريس هيلمان نوجراها، رئيس جمعية الناشرين الإندونيسيين (ICAPI)، إن المؤلفين والناشرين وكل منظم لمعرض الكتاب حول العالم يجب أن يؤمنوا بأن الكتب توفر مساحة لأصوات مختلفة وتمنع هيمنة عقل واحد في الحكم على كل حدث. كما تلعب الكتب دورًا في التعبير عن السلام ورفع الظلم عن الأرض. وفي الوقت نفسه، ينبغي أن تكون معارض الكتب ساحة للحوار العادل والجهود الرامية إلى بناء التفاهم المتبادل.

وأضاف رئيس دار النشر الإندونيسية: إن القرار الذي اتخذه منظم معرض فرانكفورت الدولي للكتاب 2023 بالانحياز ومنح إسرائيل منصة قد قوض مُثُل الحوار والجهود المبذولة لبناء التفاهم المتبادل.

وشدد رئيس دور النشر الإندونيسية على أن الوقوف إلى جانب إسرائيل مع نسيان معاناة الشعب الفلسطيني يشبه قراءة كتاب واحد فقط لتشعر وكأنك تفهم العالم كله. ويبدو أن توسيع المنصات الإسرائيلية في معرض الكتاب، إلى جانب إلغاء جوائز الكتاب الفلسطيني، يعكس توسع المستوطنات الإسرائيلية غير القانونية على الأراضي الفلسطينية.

وشدد نوغراها على أن اتحاد الناشرين الإندونيسيين (ICAPI) يرفض موقف معرض فرانكفورت الدولي للكتاب الداعم لإسرائيل ومنحه مساحة أوسع في معرض هذا العام مع حرمان الشعب الفلسطيني من حقه في الاستقلال. كما انتقد العقابي إلغاء جائزة الكاتبة الفلسطينية عدنية شبلي التي صورت الفظائع الإسرائيلية من خلال روايتها “تفصيلة صغيرة”.

وأعلن “نوغراها” في نهاية تصريحه أنه كان من المقرر مسبقاً أن تشارك جمعية الناشرين الإندونيسيين “ICAPI” في الحضور ضمن فعاليات وزارة التعليم والثقافة والبحث والتكنولوجيا بجمهورية إندونيسيا لتعزيز الثقافة الوطنية الاندونيسية إلى الكنوز الثقافية في العالم من خلال، ولكن الاتحاد قرر إلغاء مشاركته. في معرض فرانكفورت للكتاب 2023،


المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى