الدم فى براز الطفل.. متى يصبح علامة تحتاج لتدخل طبى – شعاع نيوز

يعتبر الدم في براز الأطفال من المشاكل الصحية الشائعة والمتكررة. هذا ما أكده الدكتور محمد عبد الفتاح أخصائي الأطفال وحديثي الولادة بمستشفى أبو الريش، موضحا أن بعض الحالات تعاني من ظهور دم في البراز، ويجب أن نفهم طبيعة كل حالة.

قد يعاني الطفل من وجود دم أسود في البراز. وهذا الدم هو دم غير مقلق، أو دم تم هضمه في الأمعاء، فتغيرت طبيعته وشكله وجوهره. ولا يدعو للقلق طالما أنها حالة طارئة وليست مستمرة ولا يعاني الطفل من أي مشكلة طبية أخرى.

أما الدم الأحمر أو الطازج فيظهر في البراز ويصبح علامة غير صحية، إذا كان مرتبطاً أيضاً بمشكلة صحية أخرى أو أعراض أخرى، مثل انخفاض درجة وعي الطفل، أو شعوره بالتعب والاصفرار. تغير في اللون والنشاط والحركة بشكل عام، أو يعاني من آلام في البطن أو قيء. أو انقطاع في الأكل.

وهذه العلامات مجتمعة أو منفصلة، ​​بحسب ما قال الدكتور محمد عبد الفتاح، تشير إلى وجود مشكلة صحية، ويجب بعد ذلك عرض الطفل على الطبيب. أما إذا كان الدم خفيفا وغير مستمر ولا يوجد أي من الأعراض المذكورة أعلاه، فقد يكون مجرد شق شرجي، مما يتطلب الفحص. دكتور لكنها ليست حالة طارئة لذا يجب على الأم متابعة طفلها ومتابعة الأعراض العامة المصاحبة لوجود دم في البراز.


المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى