استخدام أمازون للروبوتات يهدد 1.5 مليون عامل بشرى فى الشركة – شعاع نيوز

أعلنت شركة التجزئة العملاقة أمازون، أن الروبوتات البشرية التي يمكنها التقاط الطرود بأذرع آلية، تعمل جنبًا إلى جنب مع العمال البشريين في مستودعات أمازون في الولايات المتحدة. ويتم اختبار الروبوت الآلي، المسمى Digit، في أحد المستودعات في ولاية تكساس. لها أذرع وأرجل ويمكنها حمل الطرود. والتعامل معه كعامل بشري.

ووفقا لما ذكرته صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، فإن هذه الخطوة أثارت مخاوف بشأن مستقبل 1.5 مليون عامل بشري في أمازون، حيث تمتلك أمازون الآن 750 ألف روبوت يعملون في منشآت حول العالم، لكن التحول إلى الروبوتات البشرية أمر جديد مما يثير المخاوف بشأن المستقبل. العاملون البشريون في الشركة، ونفت الشركة نيتها الانتقال إلى مستودعات “الروبوتات فقط”.

يستخدم حاليًا لنقل الصناديق الفارغة في المستودع، الروبوت ذو القدمين، الذي يبلغ طوله خمسة أقدام وتسع بوصات، ويزن 140 رطلاً، ويمكنه التقاط وحمل أشياء يصل وزنها إلى 35 رطلاً.

وقال تاي برادي، كبير مسؤولي التكنولوجيا في أمازون روبوتيكس، إن اختبار ديجيت، وهو روبوت أجيليتي ذو القدمين، كان في مراحله المبكرة للغاية.

قال تاي برادي، كبير مسؤولي التكنولوجيا في Amazon Robotics: “إننا نولي اهتمامًا كبيرًا لفهمها بشكل أفضل ومعرفة ما إذا كانت مناسبة لعملياتنا”.

وتقول الشركة إن Digit من Agility Robotics يمكنها تولي العديد من المهام البشرية المتكررة جدًا أو التي تتطلب جهدًا بدنيًا أو الخطيرة بالنسبة للبشر الذين تعمل معهم.

إنها واحدة من موجة من الروبوتات البشرية من شركات تتراوح من الشركات الناشئة إلى شركات التكنولوجيا الكبرى بما في ذلك شركة Tesla التابعة لـ Elon Musk، والتي تقوم بإنشاء روبوت بشري يسمى Optimus. قال ماسك إنه يعتقد أن الروبوتات يمكن أن تصبح يومًا ما أكثر أهمية من… سيارات الشركة.

ويتوقع جولدمان ساكس أن تبلغ قيمة سوق الروبوتات البشرية 150 مليار دولار سنويا في جميع أنحاء العالم في غضون 15 عاما، وأن الروبوتات البشرية سوف تكون في المصانع بين عامي 2025 و 2028 وفي وظائف أخرى بحلول عام 2030 إلى عام 2035.

وتستثمر أمازون بكثافة في الروبوتات، بعد أن أعلنت عن صندوق للابتكار الصناعي بقيمة مليار دولار العام الماضي.

وتعتقد شركات أخرى مثل Sanctuary AI أن الروبوتات ستكون قادرة على القيام بأي عمل بشري في غضون 10 سنوات، وقد تم بالفعل عرض روبوت Phoenix الخاص بها وهو يقوم بتعبئة العناصر في المتاجر.

زعمت أمازون أن الروبوتات ذات القدمين لن تأخذ الوظائف البشرية، بحجة أن التكنولوجيا يمكن أن تساعد من خلال تحرير الموظفين لتقديم خدمات أفضل للعملاء.

وتزعم أمازون أن أنظمتها الروبوتية خلقت مئات الآلاف من الوظائف الجديدة ضمن عملياتها، وقالت الشركة: “يشمل ذلك 700 نوع وظيفة جديدة، في أدوار ماهرة، لم تكن موجودة من قبل داخل الشركة”.


المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى