إسدال الستار.. ختام مهرجان نوادي المسرح في دورته 30 وإعلان الجوائز – شعاع نيوز

“اليوم الأخير” يحصل على المركز الأول تكريما للراحلين محمد بطاوي وحمدي طلبة
عمرو البسيوني: أهنئ شباب نوادي المسرح ومستمرون في دعم مواهب مصر

أسدل الستار على فعاليات الدورة الثلاثين من المهرجان الختامي لأندية المسرح “دورة الكاتب أبو العلاء السلموني” والتي أقيمت على مدار أسبوعين، في قصر ثقافة روض الفرج وذلك في الفترة من 30 سبتمبر إلى 15 أكتوبر، تحت رعاية الدكتورة نيفين الكيلاني وزيرة الثقافة، حيث شهد القصر، مساء الأحد، حفل ختام المهرجان وإعلان جوائزه، بحضور عمرو البسيوني. رئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة، ولفيف من المسرحيين والنقاد والفنانين وأعضاء لجان التحكيم والندوات النقدية وقيادات قصور الثقافة والإعلاميين.

ونقل عمرو بسيوني رئيس الهيئة تحيات وزير الثقافة للحضور ولشباب نوادي المسرح، مهنئاً الفائزين ومعبراً عن تمنياته للجميع بالتوفيق في المستقبل، مؤكداً أن هيئة قصور الثقافة وستستمر في دعم مواهب شباب مصر وكنوزها الإبداعية من خلال الأنشطة المتنوعة التي تقدمها في كافة المجالات الفنية والثقافية. كما وجه الشكر للقائمين على المهرجان ولجانه وجميع الزملاء في إدارات الهيئة على ما يبذلونه من جهد طوال فعالياته.

فيما أوضح الفنان تامر عبد المنعم رئيس الإدارة المركزية للشئون الفنية، أنه سيتم مكافأة العروض المسرحية الفائزة في المهرجان وعرضها على مسرح السامر وتصويرها بشكل احترافي لعرضها على مختلف المنصات.

جوائز المهرجان

وأعلنت لجنة التحكيم نتائج العروض الفائزة بالمهرجان، الذي شارك فيه 27 عرضا مسرحيا من مختلف مناطق مصر، وجاءت على النحو التالي:

أولاً: جائزة أفضل نص:

المركز الأول: العرض المسرحي “رصد خان” للفنان محمد علي إبراهيم، مركز طنطا الثقافي.

المركز الثاني: العرض المسرحي “عيب أكيد” لسلوى طارق، قصر ثقافة الأنفوشي.

ثانياً: جائزة أفضل سينوغرافيا:

المركز الأول مصممة ديكور: لبنى الإمام عن عرضي “مسافر الليل” و”أحفاد دافنشي” لقصر ثقافة الأنفوشي.

المركز الثاني ديكور: آية عمار عن فيلم “صندوق السوناتا”، قصر ثقافة أسيوط.

– شهادة تقدير لأفضل إضاءة: محمد سعد عن “سجن النساء” قصر ثقافة شبين الكوم.

– شهادة تقدير لأفضل زي: رامي عادل عن فيلم «الوردة والتاج»، قصر ثقافة الأنفوشي.

شهادة تقدير لأفضل مكياج: ميرام سعد عن فيلم “رصد خان” مركز طنطا الثقافي.

.

ثالثاً: جائزة أفضل الألحان:

المركز الأول: عمر صقر عن «دراما المتسولين» قصر ثقافة كفر الشيخ.

المركز الثاني: عصام سمير عن فيلم “حريم النار” قصر ثقافة السويس

رابعاً: جائزة أفضل ممثل

المركز الأول: عبد الرحمن جميل عن فيلم “فتاوى بولاق” عن قصر ثقافة كفر الشيخ.

المركز الثاني: محمد نجلاء عن فيلم “في آخر الشارع” عن قصر ثقافة الأنفوشي.

خامساً: جائزة أفضل ممثلة

وتقاسم المركز الأول بالتساوي بين مريم مصطفى وجنا أبو زيد عن فيلم “أحفاد دافنشي” عن قصر ثقافة الأنفوشي.

المركز الثاني مناصفة: دميانة سمير عن «صندوق السوناتا» قصر ثقافة أسيوط، وسارة أحمد عن «الأبواق والتوت البري» عن قصر ثقافة غزل المحلة.

شهادة تقدير للفنانة مريم الدسوقي عن برنامج “من هو القاتل” بالمركز الثقافي بالجيزة.



سادسا: جائزة أفضل مخرج

– الدرع وشهادات التقدير:

المركز الأول: محمد سالم عن فيلم “اليوم الأخير” لقصر ثقافة الإسماعيلية

المركز الثاني: أحمد علاء عن فيلم “مسافر الليل” لقصر ثقافة الأنفوشي.

– شهادات تقدير

وأوصت لجنة التحكيم باعتماد المدراء التاليين حسب الترتيب الأبجدي:

أحمد عمارة “كفر الشيخ”، عمر الحسيني “مركز الجيزة الثقافي”، مادونا هاني “قصر ثقافة أسيوط”، محمد بهجت “قصر ثقافة الأنفوشي”، محمد رأفت “قصر ثقافة غزل المحلة”، محمود فايد “ثقافة طنطا” مركز”.

سابعا: جائزة أفضل عرض تقديمي:

المركز الأول: عرض “اليوم الأخير” بقصر الثقافة الإسماعيلية

المركز الثاني: عرض “مسافر الليل” بقصر ثقافة الأنفوشي.

– جائزة لجنة التحكيم الخاصة: عرض “أحفاد دافنشي” لقصر ثقافة الأنفوشي.

– جائزة أفضل أداء جماعي: عرض “بولاق فتوت” بقصر ثقافة كفر الشيخ.

شهادة تقدير لعرض “من هو القاتل” للمركز الثقافي بالجيزة.

شهادة تقدير لعرض “الأبواق والتوت البري” بقصر ثقافة غزل المحلة.

وشهد حفل الختام تكريم أسماء الفنانين الراحلين من خلال إهدائهم درع الهيئة وشهادات التقدير، وهم الفنان الراحل محمد بطاوي، استلمته زوجته المخرج الراحل حمدي طلبة، وتسلمه أبناؤه.

كما تم تكريم المخرج هشام عطوة مستشار وزارة الثقافة لشئون الأنشطة الثقافية والفنية، الفنان أحمد الشافعي رئيس البيت الفني للفنون الشعبية والمسرحية، المهندس محمد جابر مدير عام المسرح سابقا. كما تم تكريم محمد الشحات مدير قصر ثقافة روض الفرج، ومؤلف أوبريت الختام الفنان محمد مصطفى. مصمم العرض محمد العشري، ومخرج محمد طايع.

وكرم المهرجان أعضاء لجنة التحكيم المكونة من الدكتور أحمد مجاهد رئيسا، والدكتور صبحي السيد، والمخرج ناصر عبد المنعم، والموسيقار الدكتور طارق مهران، والمخرج عادل حسن، والمخرج محمد طايع مخرجا ومقررا،

بالإضافة إلى تكريم أعضاء لجنة الندوات النقدية المكونة من: د. داليا همام، د. محمد زيمة ناقد. عبد الناصر حنفي، الكاتب سعيد حجاج، المخرج حمدي حسين، د. لمياء أنور، المخرج محمد صابر، د. سامية حبيب، الكاتب سامح عثمان، المخرج الشاذلي فرح، الناقد أحمد خميس، الكاتب محمود حامد، الناقد محمد مسعد.

كما كرم المهرجان الشاعر والصحفي يسري حسن رئيس تحرير نشرة المهرجان.

بالإضافة إلى تكريم مدربي الورش الفنية التي رافقت فعاليات المهرجان، والتي أقيمت تحت عنوان “البنية الدرامية المتناقضة في عروض الأندية المسرحية نصاً وصورة”، وهم: الكاتب سعيد حجاج، د. – القضابي، الكاتب سامح عثمان، مصمم الديكور حازم شبل، الكاتب الشاذلي فرح، المخرج حمدي حسين، والمخرج السعيد منسي.

قدم الحفل الفنان الشاب ميدو عادل الذي طلب من الحضور الوقوف دقيقة صمت على شهداء فلسطين، وبدأت الفعاليات بأوبريت استعراضي بعنوان “30 سنة من الأندية” كلمات وألحان محمد مصطفى. ، أداء محمد العشري وإخراج محمد طايع.

وتخلل الحفل عرضاً فنياً لفرقة “أوسكاريزما” بقيادة المايسترو أحمد نجدي، قدمت خلاله باقة فنية مميزة وسط تفاعل كبير من الجمهور.

حضر الحفل قيادات هيئة قصور الثقافة الفنان الدكتور هاني كمال رئيس الإدارة المركزية لمكتب رئيس الهيئة الشاعر مسعود شومان ورئيس الإدارة المركزية للشئون الثقافية سمر ال. – كما شهد الحفل الوزير مدير عام الإدارة العامة للمسرح، ومحمد حجاج مدير عام الإدارة العامة للفنون الشعبية، وعمرو فرج رئيس منطقة شرق الدلتا الثقافية، والفنان الكبير حمدي الوزير. .

المهرجان الختامي لأندية المسرح نظمته الهيئة العامة لقصور الثقافة، وأقيم تحت إشراف الإدارة المركزية للشئون الفنية والإدارة العامة للمسرح. وقدمت 27 عرضًا مسرحيًا من مختلف مناطق مصر، بالإضافة إلى العديد من الندوات النقدية المصاحبة. وتصدر نشرة يومية، بالإضافة إلى كتيب وندوات تتابع العروض التي تشارك فيها. نخبة من النقاد والكتاب المسرحيين، وأقيمت في الفترة الصباحية ورش عمل حول فلسفة النوعية في عروض نوادي المسرح، قدمها نخبة من المدربين المتخصصين.


المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى