أولادى فداء الوطن.. فلسطيني يوزع الحلوى بعد استشهاد أولاده وزوجته – شعاع نيوز


تقتل إسرائيل الأطفال والشيوخ والنساء أثناء حربها على غزة في فلسطين، في محاولة لتقييد أيدي أصحاب الأرض. وشاهدنا عدداً من الصور ومقاطع الفيديو لعوائل الشهداء الصامدين، الذين يتميزون أيضاً بالقوة، ويشعرون بالفرحة باستشهاد أبنائهم، وهو شعور ناتج عن إيمانهم بقضيتهم التي يقاتلون من أجلها، وهو تحرير الأرض. فقام أحد الأشخاص بتوزيع قطع الحلوى في الساحات وهو يردد “الله أكبر، الله أكبر، والحمد لله”، في مقطع فيديو انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي.

أطفالنا مهر لفلسطين:


وقال أحد أهالي الشهداء في مقطع فيديو له وهو يوزع الحلوى على مواقع التواصل الاجتماعي: “أولادنا مهر لفلسطين. وحتى لو لم يكن لدينا أسلحة، فسوف نقاتل حتى آخر قطرة من دمائنا. كل أطفالي وزوجتي استشهدوا إلا أنا وابن واحد، وهو فداء لفلسطين”، رغم الحزن. يملأ قلبه، لكنه مؤمن بقضيته وحقه في أرضه، التي هو على استعداد للدفاع عنها حتى لو ضحى بآخر أفراد عائلته.

المرونة والقوة:


وظهر الأب الفلسطيني الحزين الذي ظهر في مقطع الفيديو المتداول على مواقع التواصل الاجتماعي، صامدا وقويا رغم فقدان عدد من الأشخاص، في مشهد كان بمثابة درس للآخرين ليتعلموا الصبر والصمود في مواجهة البلاء والصمود أمامه. دافع عن الوطن بكل غالي ونفيس، وأثار مقطع الفيديو المتداول تعاطف رواد مواقع التواصل الاجتماعي. الأخصائيون الاجتماعيون الذين ساهموا في تعميمها ليؤكدوا للعالم صمود شعب فلسطين.

رجل فلسطيني يوزع الحلوى
رجل فلسطيني يوزع الحلوى

فلسطيني يوزع الحلوى
فلسطيني يوزع الحلوى

صورة واتساب 2023-10-25 الساعة 10.48.14 صباحًا
الأب يوزع الحلوى


المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى