أكتوبر بين الأدب والسينما.. فيلمان عن أصل روائى عن معركة العبور – شعاع نيوز

نُشرت العديد من الروايات والأعمال الفنية حول انتصار أكتوبر 1973. جسدت الرواية العديد من الانتصارات والأحوال الاجتماعية للمصريين في البيوت والشوارع خلال حرب العاشر من رمضان. وهذا هو الحال أيضاً في السينما والدراما التي قدمت أمثلة كثيرة على تضحيات جنود القوات المسلحة البواسل في سبيل استعادة الأرض. أو واقع الحياة المصرية .

تشابكت السينما والأدب في أشكال عديدة، وتحولت بعض الروايات إلى أفلام سينمائية، ومن أبرزها:

الحرب في البر الرئيسي لمصر

وفي تلك الرواية لم يكتب العقيد عن المعركة نفسها، بل عن التداعيات التي حدثت في نفوس الجنود والناس بشكل عام. وكتب عن الجنود كبشر عاديين، في الوقت الذي تعاملت معهم وسائل الإعلام المصرية كأبطال، لافتا إلى أن أكتوبر حوله المنتقدون إلى شهر التشكيك. إنه ليس شهر الحرب. وتذكر روايته «الحرب في بر مصر» التي احتلت المركز الرابع ضمن أفضل 100 رواية عربية، أن هناك مصريين ضحوا بحياتهم في الحرب، فيما ذهبت عائدات النصر إلى طبقة الأثرياء التي لم تشارك. في الحرب، بل فرّ أبناؤها من الحرب. وظلت رواية “التجنيد” للقائد محظورة في مصر من عام 77 إلى عام 85. وكان المنع بسبب محتواها السياسي لأنها تقول إن الحرب شنها الفقراء وحوّلها الأغنياء إلى مشروع استثماري. ولهذا طُبعت الرواية في بيروت وفلسطين المحتلة وبغداد والسودان والجزائر، ولم تُطبع في مصر إلا بعد مرور ثماني سنوات. .

حكايات غريبه

ومن أبرز الأعمال الأدبية التي عبرت عن حرب أكتوبر المجيدة كانت رائعة الكاتب الكبير جمال الغيطاني عن قصة المواطن والجندي المصري “عبد الرحمن” الذي اختفى خلال الفترة ما بين نكسة 1967 وحتى الانتفاضة. حرب أكتوبر المجيدة عام 1973، وواصل أهله وأقاربه البحث عنه طوال الفيلم للعثور على كل شيء… وأكد لهم أحدهم ذات مرة أنه كان موجودا في إحدى المدن، ولكن تحت اسم آخر.

“حكايات الغريب” هي مجموعة قصص كتبها الغيطاني عام 1976 وتركزت على روح أكتوبر التي انفجرت بين الناس، خاصة أثناء حصار السويس، حيث وجد المواطن المصري البسيط نفسه أمام تحدي كبير، فرفض الرحيل عن أرضه، ودافع عنها بكل ما أوتي من قوة، وقصة «حكايات الغريب» «الغريب» مستوحاة من قصة حقيقية لسائق يعمل لدى إحدى المؤسسات الصحفية، عبد العزيز محمود، الذي كان استشهد أثناء حصار السويس، وهو ما وثقه الغيطاني عندما كان مراسلاً حربياً في الفترة ما بين 1969 و1973.


المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى