أحجار كريمة تقدم لحديثي الولادة وأمهاتهم.. منها العقيق – شعاع نيوز

الأحجار الكريمة ليست فقط وسيلة لجلب الطاقة الإيجابية وتقليل الطاقة السلبية، بل هي أيضًا هدية رائعة للأطفال حديثي الولادة، أو للأم الجديدة، أو حتى لعيد ميلاد الطفل الأول، أو لحفلة استقبال المولود الجديد، كما يعتقد البعض أن الأحجار الكريمة لديها العديد من القوى العلاجية. أنواع مختلفة من الحجارة لها تأثير إيجابي على أصحابها. ومن المؤكد أنها تضيف قيمة شكلية وعلاجية للهدية، ويعتقد أنها تحفز الشفاء الجسدي والنفسي. ولذلك نستعرض في التقرير بعض الأحجار الكريمة التي يمكن تقديمها للأم والطفل، بحسب ما نشره “الموقع”.com.easybabylife“.

ولادة
ولادة

جمشت

الجمشت يقلل من الغضب ونفاد الصبر. يُعرف بأنه حجر الرقي والهدوء، ويربطه الكثيرون بالملوكية. إذا كان طفلك يمر بيوم سيء، قم بلصق الجمشت على ملابسه.

الزبرجد

يُعتقد أن هذا الحجر الأزرق والأخضر يحمي جهاز المناعة لدى الأطفال ويساعد في التواصل، خاصة على المستوى الروحي.

زمرد

الزمرد هو حجر كريم يعتقد أنه يساعد على التنفس ويعزز صحة الجهاز التنفسي. ويعتقد أيضاً أنه يساعد الأطفال على الحصول على نوم جيد وتخفيف آلام الولادة، لذلك يفضل إهداء الزمرد للأم.

مولود جديد
مولود جديد

العقيق

ويعتقد أن العقيق منشط للدورة الدموية والعواطف. إنه يعطي رغبة لا يمكن وقفها للنجاح والثقة بالنفس والحزم. وقد يفيد هذا الحجر الأمهات من خلال مساعدتهن في تحقيق أهدافهن ورعاية أطفالهن.

السترين

ويعتقد أن حجر السترين يساعد في عملية الهضم، ويعالج اضطرابات الطعام والحساسية، وله القدرة على تطهير الأمعاء والجهاز البولي لدى الأطفال حديثي الولادة. كما أن له قوة خاصة تساعد على الانضباط الذاتي، وتقوي الإرادة، وتزيد من شعور الأم بالتفاؤل.

المرجان

إذا كانت الأم بحاجة إلى تقوية عضلاتها، ينصحها البعض باستخدام حجر المرجان، حيث يُعتقد أن هذا الحجر يعزز تجديد العظام والأنسجة.

طفل
طفل

اللازورد

وهو عبارة عن مزيج من ظلال اللون الأزرق في حجر واحد، ويعتقد أنه يخفف من القلق والأرق. كما أنه يعزز السمع والتفكير والإبداع والحدس والتواصل الروحي، لذلك يُعتقد أنه سيفيد الجميع.


المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى